Uncategorized

أندونيسية مقيمة في توزر :”ملّي جيت لتونس بالي مرتاح.. دخلت للإسلام وديما نقرى القرآن”

تحدّثت مواطنة أندونيسية في حوار مع برنامج “بلا قناع”، بلهجة تونسية كاشفة عن مغامراتها التي عاشتها بين كل من بلدها الأم أندونيسيا وبريطانيا أين عاشت و أقامت لفترة من الزمن والآن هي مستقرّة بالجريد من ولاية توزر بحكم أن زوجها تونسي.

و صرّحت بأنها أصبحت تجيد طبخ الملوخية و تصنع اشياء تقليدية تونسية باليد كما أنها تتحدّث اللهجة التونسية بطلاقة بعد تعلّمها اللغة العربية، وأضافت انها اعتنقت الإسلام و تقرأ القرآن الكريم.

و قالت :”في نفطة رحبوا بيا برشا نفطة سمحة و تونس سمحة … عندي باسبور بريطاني وتونسي اما حبيت نبقى في تونس” وأضافت قائلة :” تحب الفلوس تمشي لأوروبا و تحب راحة البال ابقى في تونس

…”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock