اخبار وطنية

إطار بنكي يقرض صديقه 75 ألف دينار من أموال البنك مقابل عمولة مجزية

تعهد أعوان وإطارات مركز الأمن الوطني بالمرسى الشرقية بمتابعة شكاية تقدم بها مدير التفقدية بإحدى البنوك الخاصة موضوعها التفطن لوجود نقص في قيمة الأموال المودعة عقب إجراء عملية رقابة على المعاملات المالية بفرع المرسى المدينة، بقيمة 75 ألف دينار.

بإيلاء الموضوع الأهمية اللازمة وتعميق التحريات بمعية مصالح الشرطة العدلية تم الاشتباه في ضلوع رئيس قسم بالبنك المكلف إداريا بالخزينة المالية في اختلاس المبلغ المالي المذكور، هذا وباستجلاب المشتبه فيه الى مقر الوحدة الأمنية والتحري معه اعترف باختلاسه للمبلغ المذكور وإقراضه لحريف على ثلاثة دفعات دون التصريح بذلك ودون تسجيل المعاملات المذكور بالإعلامية المركزية التابعة للبنك على أن يتولى الحريف إرجاع الأموال بعد أسبوعين وتمكينه من عمولة مالية قدرها 05 آلاف دينار.
بمراجعة النيابة العمومية بتونس 01 أذنت بالاحتفاظ بالاطار المذكور من أجل “السرقة الموصوفة” وإحالة رئيس الفرع على أنظارها بحالة تقديم وإدراج شريكه المنتفع بالمبلغ المالي بالتفتيش والأبحاث متواصلة على صعيد فرقة الشرطة العدلية بالمرسى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى